:::منتدي الحلم الهادي:::

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا أو
التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
ادارة المنتدي


:::منتدي الحلم الهادي:::

افلام | اغانى | العاب | برامج | اسلاميات | رياضه | برامج تلفزيونيه | مصارعة | مسلسلات
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  حزين وأحبك

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
JUST DREAM
مشرف عام المنتديات
avatar

انثى
تاريخ التسجيل : 15/02/2012
عدد المساهمات : 1273
نقاط : 3431
التقييم : 6

مُساهمةموضوع: حزين وأحبك    الأربعاء أبريل 04, 2012 7:55 pm

أَلذُ حُبَّ هَو مّآ يرتطِمَّ بِكَّ فيَّ غيرِ وقتِهَ فِيَّ عُمقٍ مزآجِكَ آلسّيَّ , وَ بِ آلصُدفهَّ .!

بَعضُ آلحُبَّ كَ/آلمِحَنهَ , يسقِينّآ مطراً ك/المَوتَّ يقَتُلُ كُلَّ شيءَّ ,

لكِنهُ يُبقِيَّ قَليلاً مِنْ الأمَلَّ , يقيَّ أجسآدنآ هولَّ آلصَدمَّآتَ , وَ فقَطَ .!

بينَّ آلأمكِنهَ كِبريآءُ رَجُلٍ ينتَحِب , وّ عآهِرهَ تتّمآيلُ بينّ آلزَوآيَـآ ,

وَ آآآهٍ , مِنْ أيِ ملحَمةٍ يَ أمآهُ أنجبَتِينيْ , فَ دآءٌ لآ فطآمَّ مِنهُ يتفشّىْ فِيّ جسَديْ

فَ لمَّ تعُدَّ أقرآصُ الأمآلِ تروقُ ليْ , وّ لآ تُشَفِيْ آلقَليِلَّ ممّآ يثُورُ فيَّ دآخِليْ .

حَزِينٌ وَ أُحِبُهَآ , حقاً أُحِبُهَآ , وَ لآ أدرِيْ متىْ .؟ أوّ كيفَ .؟

أحببتُهَآ بِ صِدقَّ و أنَآ مُتألِمَّ لأَجلِهَآ , فَ أنـَآ رجًلٌ بلآ نبضَّ فِيِهِ إلآ لِ آلحُزنَّ

بلآ وَقتَّ إلآ سآعةَ ودَآعَّ تُنهِيهَآ مِنْ دآخِليَّ , وَ بعَدَّهآ أتنآثّرُ وَ كَفىْ !

أُحبُهَآ وَ فيَّ دآخليَّ كِبريَآءُ رَجُلٍ عَآشِقَّ , لآ يَمَلُ مِنْ حُبِهآ .. أبداً

وَ لكِنْ أريدَّ أنَّ أقَتُل آلحُبَّ فِيّ دآخِليْ , أنّ أمزِقَّ مشآعريَ نحوهآ , وَ أتنآثَرُ ك/رمآدٍ يرثِيهَآ وَ كَفَىْ .!

نَحِيبُ آلطِفلِ آلصَغيرَّ مَآ زآلَّ يتردَدُ فِيّ أذُنآيْ , وَ أتَذكَرهُ جَيداً , وَ حقَاً , لآ أكَآدُ أُشفَىْ مِنهَ

أتُرآهُ يبَكِيْ يبَغِيْ إنذّآرَّ فُؤآدِيَّ , أمَّ أنهُ يُنبِأنِيْ بِ أنّ آلحُبَّ لآ يصَلُحُ لِيْ , فَ ليخَبِرنيْ وّ بَعدهَآ أبتَعِدُ وّ كَفىْ !

يآ قَلبِيْ , لآ تتَوقَفَّ ..

حتّىْ يأخّذَّ آلزَمَآنُ طَريقَهُ إلىْ حُبِنآ , دّثِرَّ آلحُبْ تَضحِيةً لآ مُنتهَىْ ..

...... وَ بعدهَآ ُإترُكِنيْ وَ كَفَىْ .!

أريدُ أنَّ أُنهِيكِ فيَّ دآخِليْ لأنّ لآ حيآةَ و لآ مُستقَبلَّ ليْ معَكِ , أّريدَّ أنّ أبكِيكِ بآكِراً , أنَّ أحزنكِ فأكونُ حقاً وفِياً حَتىْ فيَّ بُكآئِكِ ,!

فَ وَ آلربَّ , لمَّ يعُدَّ جَسدُ حِبريّ يسَتطِيعُ آلتَمدُدَّ غِوآيةً عَلىْ تفَآصِيلِ ورقَةٍ تغَرقُ فِيّ "لآ بُدَّ وّ أنّ تعَودَّ لِ حُبِهَآ " ..

قدَّ مللتُ أُغنيآتِيْ معَهآ , فقطَ لأننِيّ لآ أَصلُحُ لِ آلحُبْ

وَ مُجددّاً أعودّ لهَآ مثقَلاً بِ حُبهَآ وَ حُزنٌ دفينَّ لآ ينهَضُ بهِ جسّدِيْ

ريآحُ ذِكرىّ بآرِدهَ تكورُنيْ فيَّ أحضآنِ حبِيبَتيَّ ,

وَ تبصِقُ الأَوجآعُ بعّضاً مِنّ جَسدِيْ , وّ أموتُ ألفَّ مرهَ وَ كَفىْ .!

إنيَّ أسمَعُ رجَعَّ زقَزقِةِ طآئرٍ يَوماً مآ كآنَّ يعّتليَّ كّتِفَّ ذآكَ آلطفِلَّ ,

تُشبِهُ شّيئاً مَآ أعّرِفُهَ , تَدُورُ فيَّ فُلكِ إنتبآهِيّ وّ إنيْ لهَآ لمِنَّ آلجَآهِليِنَّ .!

فَ كُلُ الأشيآءَ مِنَّ حَولِيْ تُنكِرنِيْ , صّوتُ آلمِذيآعَّ , دفَآِتريَّ , صُورُ أّبيَّ

وّ أسرآرُ طفُولتيِ .. كُلُ آلمشآعِرَّ تتَنفسَّ .. تتّفسخَّ , بعيداً عَنيْ ,!

وّ خآلقِيَّ أحَسِدُّ أصآبِعَّ آلغيمَّ حِينمَآ يَلعَقَهآ فآهُ آلسمّآء , وَ تخَتفِيَّ .. تبكيَّ أوّجآعِهآ وّ تَطهُرَّ

فّ قدَّ غّدتِ آلحيآةُ مُشَبعهَ بِ شهَقآتِ آلخِوآء , وّ بآتَّ آليأسُ فيهَآ عآلماً منّزوياً .!

وّ وقتّهآ لآ مقدِرةَ ليَّ سوَىْ إكَتِنآفُ آلصّمتِ , فَ أنتهيْ مِنَّ كُلِ شيءٍ و كَفىْ .!

ممتلىءٌ أنَآ بِ آلصمتَّ وَ عجرفهَ فَلسفِيهَ تختَنِقَّ فيّ حنجَرتِيْ ,

تتّعثرُّ فِيْ حُبِهآ تآرهَ , وَ تآرةً أُخَرىَ تدَمِيْ قَلبَهآ

فّ لآ قلمِيْ يتَوقفَّ و لآ حُبيَّ لهَآ ينتَهِيَّ عِندَّ حدَّ , لكِننيْ رجلٌ مليءٌ مِنهَآ

وَ حدَّ آلغرقَّ مُمتَلئْ بِ طِبآعٍ مزآجِبهَ وَ كبريآءِ حقيقَهَ

وّ أعَترِفَّ , أنآ نآدِمَّ لأننيْ أحببَتُهَآ يوماً مَآ , لأننيْ رجلٌ بِ قلبٍ

شآحِبْ لمَّ يُغريهِ سِوىْ قلبَهآ , وَ أحَببتُهآ وَ كَفىْ .!

آشششش

إنِيْ رآحِلٌ يّ رِفآقَ , مُحَملاً بِ حقآئبَ ذِكريآتَ , وعودٌ مَنسِيهَ وَ أقلامٌ مَبتُورٌ نِصفُهَآ آلعِلويْ حيثُ لآ حيآةَ فيهَآ ,

مُثقَلاً بِ وجعٍ بِلا مُنتهَىْ , حبٍ مُنتهِيْ وَ قَلبٍ مُدمَىْ ..

وَ سألقِيْ بِ كُلِ شيَّ خلفَّ ظهَرِ آلنسّيآنَّ , و إلىْ وطنِ آلنسِيآنِ آلأَكَبرَّ سأَرحَلَّ وَ بيَّ كَثّيرٌ مِنَّ مَطَرَّ .!








سـ أبقى كَمآ أنآ .,
خرافُية التكَوين . . خيآليَة العبآأرآتَ .,
أنـثَـى بدونُ حدُود ., بدُون قيود . .
لن تلتفتَ لكُل مآحولهآ من هَرآء . . ?
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حزين وأحبك
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
:::منتدي الحلم الهادي::: :: :::: القسم الادبى:::: :: منتدى النثر والشعر الفصيح وكلمات الاغاني-
انتقل الى: